الجمعة، 13 نوفمبر، 2009

ما أصعب أن تطبق هنا ؟

 

خلال قرائتي لكتابي الريدنق بوك ( reading

book) والذي يحمل عنوان التقدير الذاتي للطفل

للدكتورمصطفى أبوسعد ..                            

                                                  

مررت بفصل استوقفني كثيراً يتحدث عن الكفايه الذاتيه

طبعا هذي الكفايه الذاتية أستراتيجية تربويه لأعداد

أطفال الغد ..

                                                    

بالرغم من انها ناجحه جدا اذا طبقت بشكل صحيح

إلا انني اجد صعوبه كبيره في تحقيقها وتدريب

الاطفال عليها .. بل حتى أجد الكثيرين من الاشخاص

البالغين الواعين لم يحققوها بعد على الرغم من

مسئولياتهم وأدوارهم الأجتماعيه الكبيره .

                                                                                   

Untitled-1             

 

فلا أنفك اجد امرأة تعتمد في كل أمورها ومسئولياتها

على والدتها رغم انها سيدة وام لأطفال وفي خروجها

تعتمد على زوجها او والدها في الذهاب الى حيث

تريد .

                                                                                                            

وغيرها كثيرين .. يعتمدون على غيرهم برضاهم او

رغما عنهم رغم انه تصرف اناني وغير مسئول

لأشخاص كثيرة واصحاب مسئوليات . 

                                                    

 

أشخاص مثل هؤلاء وما أكثرهم في مجتمعنا كيف

تتوقعون أن ينشئوا أطفال مستقلين ويملكون الكفايه

الذاتية وهم لا يتحلون بها ؟

                                                     

ما أجمل النظريات عندما تكتب .. وما أصعب تحقيقها

في مجتمعنا وعلى أبنائنا وبناتنا ..

                                                         

 

بالرغم من ذلك .. أتمنى أن أكون مخطئه .. وأن يتربى

الأطفال وينشئون على تحقيق الكفاية الشخصية

والأعتماد الذاتي . وأن يكون ذلك السمة السائدة

في رجال ونساء الغد .

                                                    

عطلة نهاية أسبوع سعيدة ..

وكل الحب ..

ebtsamh

الأحد، 8 نوفمبر، 2009

معـــرض الكتاب ومقص الرقيب ؟

 

قيل قديما ..

(( من تيسرت له القراءه .. فإنه سعيد .. لأنه يقطف

من حدائق العالم .. ويطوف على عجائب

الدنيا ..ويطوي الزمان والمكان ))                                           

book_club_large

                                                                                                 

  

القراءة من أرقى الملكات العقليه .. والهوايات ..

الهواية المحببة لي والى ثلة قليله جدا من أصدقائي ..

لذا فنحن وفي كل سنه من المتابعين والمطلعين على

معرض الكتاب الذي يتم افتتاحه سنويا في الكويت

ويضم عدد كبير من الدول الخليجية والعربية المشاركة

بالكتب  والروايات ..                                  

df4282b8-9c43-4bf9-9362-e64421b01458

 

                                               

وكان المعرض الرابع والثلاثين .. ولكن هذي المدة

الطويلة لم تشفع له في التميز والتقدم ..

                                                     

بسبب ممارسات الرقابه العشوائيه .. التي منعت

أصناف وأعداد كبيرة من الكتب بغير حجة مقنعة

فأصبح الشعار منع لمجرد المنع ..

                                                    

رغم أن بعض هذه الكتب .. أقل من عادي .. و لا

يتعرض للسياسة والمذاهب والافكار المتطرفة        

                   

منعت قوائم عديدة تضمنت الكتب الادبية والدينية

والسياسية والجنسية والفنية  والتاريخية والجغرافية

بل وكذلك اعمال روائية ..

                                                        

ومن غير أدنى توضيح لأسباب المنع مما يؤكد على 

تراجع الحركة الثقافية في الكويت بسبب سيادة الرقابة

المتخلفة .. وحركة توجيه لعقول القراء فلم تعتد القراءه

وفق لما تريد بل لما هو موجود .

                                                     

إن قيام الرقابة بحركة المنع هو أعتداء سافر على

الحرية الشخصية والثقافية للفرد .. مما أدى إلى قيام

حملة تبنتها جمله من المدونين الكويتيين ..

                                                      

وهى حملة مناهضة التعسف الرقابي 2009

%D9%84%D9%88%D8%AC%D9%88%2B%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B1[1]..

image001

 

                                                                                                          

صور من الحملة ( أقتباس من موقع اخي بالكويتي

الفصيح )

 

1

تجمع أمام معرض الكتاب .. صالة رقم 6

2

شخصيات كويتية بارزة ترفع شعار منع مقص الرقيب

3 

أمين عام رابطة الادباء الكويتيين .. د. خالد

عبداللطيف رمضان

4

Picture 032[1]

الفضلي يلقي مقص الرقيب وخلفه النائب أسيل العوضي

وعدد من المعتصمين .

                                                    

قيام مثل هذه الحمله دليل على إرادة الشعب الكويتي

وثقافتة التي لا تقبل سياسة المنع والانغلاق ..

                                                    

دستورنا كفل لنا الحرية ولا نقبلها منقوصة .. لذلك

كانت الحملة ..

                                                      

وسنظل ..  نحمل شعار ..

%D8%A5%D9%82%D8%B1%D8%A3 %D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AE%5B2%5D[1]..

                                                     

لان عقولنا لا تقبل الرقابة والتقويض ..

                                                       

(شكر خاص لكل القائمين على الحمله والتي تعتبر في

سنتها الثانية وبالأخص الاخ عاجل من مدونة بالكويتي

الفصيح )

                                                      

EBTSAMH

الأحد، 1 نوفمبر، 2009

خطرفــهـ

 

o

كم يعبر عني الهدوء والمرح ..                

نقيض غريب لمعادلة ساذجة .. ولكني فجأة

أجدها تحلني ..

أنطلق كل صباح .. وأقود بحماس .. أجدني أحيانا

الوحيدة المتحمسة فإذا وصلت إلى محل عملي ..

أصدمت بوجوه الآخرين شاحبة متكاسله

أحسها أحيانا تقول (( ما الذي يفرحها .. أو يجول

بخاطرها ..أبتسم أكثرحينها .. ))         

                                                    

                        

                             

عكر صفو هدوئي .. قبل أيام .. غزو كاسح

قاطعتني الإبتسامة .. غادرني الهدوء ..

وظللت لأيام شاردة الذهن منقبضة القلب

مرسى لأي فكرة مسافرة .. قد تأتيني من

حيث لا أعلم .. وتذهب إلى حيث لا أدرى ..

عدة أيام .. كانت مثل الجبل ثقيلة

ذقت فيها طعم الغربة .. لأني كنت خارج نفسي

خائفة .. أن أغدو غير التي عرفتها ..

تتغير أحلامي .. أجبر على وضع آخر .. حياة أخرى

أجد فيها من يشوهني .. ويجعلني غير ابتسامة ..   

                                                     

شاء الله في هذي اللحظة بذات .. كان لون اللحظة

غائماً .. فأنجلى عني كل سواد .. كل همومي غادرتني

مخاوفي ودعتني ووعدتني بلقاء آخر ..          

                                                    

ففرحت عدت كما كنت .. بهدوئي ..وابتسامتي الخجولة

أستعدت حياتي .. وأحلامي .. طموحي .. والأهم

                                                    

                                                    

حريتي ..

                                                     

ebtsamh